Saturday, January 14, 2006

صباح القرنفل

أفتح عيناى بكسل لذيذ باحثةً عن أشعة نور هاربة من فتحات الشباك الضيقة
لم أستيقظ وحدى منذ فترة كبيرة، فغالباً أستيقظ بتدخل المنبهات و الأصوات و الأيدى أحياناً
أفتح شباكى على آخره .. أستقبل نسمات الهواء على وجهى بنشوة
تتخللنى .. تتوغل فى .. تدغدغنى
تجعلنى كعود قرنفل يتمايل طربًا بمداعبة تلك النسمات
أختار أن أبدأ هذا الصباح المميز بصوت فيروز الملائكى

بكتب اسمك يا حبيبي عالحور العتيق تكتب اسمي يا حبيبي عرمل الطريق
بكرا بتشتي الدنيي عالقصص المجرحه بيبقى اسمك يا حبيبي و اسمي بينمحى


أنثُر قطرات الماء البارد على وجهى .. أشم رائحة الصابون كأنها عطر مميز لم أشمه من قبل
تتشرب مسام وجهى هذا العطر، و أتخيلنى بعدها و كأنى أشع ورود تطير فى هالة من حولى

بحكي عنك يا حبيبي لأهالي الحي بتحكي عني يا حبيبي لنبعة المي
و لما بيدور السهر تحت قناديل المسا بيحكوا عنك يا حبيبي و أنا بانتسى


أشعر بالجوع الشديد .. أريد أن ألتهم الآن كل ما تشتهيه نفسى
أفتح الثلاجة .. مربى فراولة .. زبادى .. عسل أسود .. عيش شامى
تروقنى فكرة تحضير بيض أومليت، أُغرف معلقة سمن كبيرة .. أكسر بيضتين .. أتذكر متعتى الشديدة و أنا صغيرة بكسر البيض، كان شئ مسلياً جداً مع إنى كنت أُمنع منه طبعاً
أُنثر حبيبات الملح كأنى أرسم لوحة على سطح أملس، أكتب إسمى و إسمك .. أمسك الملعقة و أمزج إسمينا لتتحول حبيباتنا الملحية لخليط واحد يذوب فى ثوانى مثلما تذوب يداى فى يديك

و هديتني وردة فرجيتا لصحابي خبيتا بكتابي زرعتا عالمخده
هديتك مزهرية لا كنت تداريها و لا تعتني فيها تاضاعت الهدية


أُلقى البيض فى السمنة .. طششش .. أتمايل مع النغمات و أبدا فى قلب قرص البيض كلاعبة أكروبات ماهرة.
أكل بنهم شديد و أتلذذ بطعم كل شئ كأنى أستطعمه لأول مرة

أفتح دولابى و أبحث عن شئ أبدو فيه متألقة، فأنا اليوم جميلة الجميلات
هل أبدو أرّق فى اللون الأبيض؟ أم الأزرق الذى يُكسبنى نشاطاً؟
سأرتدى تلك الألوان الخريفية المتداخلة، فالألوان الهادئة تُحلينى برونق خاص

و بتقلي بتحبني ما بتعرف قديش ما زالك بتحبني ليش دخلك ليش

أنزل الشارع .. أجدنى أبتسم تلقائياً لكل وجه أُقابله، أعرفه أو لا أعرفه، أجد كل الوجوه جميلة، أشعر أنى أعرفهم جميعاً
يلفت نظرى أشياء كثيرة لم ألحظها من قبل، أستعجب مثلاً منذ متى نبتت تلك الزهور البرية فى مدخل بيتنا
أصل عملى و أحيى كل الزملاء بإبتسامة مُشرقة .. صباح القرنفل!

14 comments:

egiziana said...

عجبني اوي تعبيرك البسيط عن نفسك

radwa osama said...

رائع يا ايمان ..لا بجد اكتر من رائع

Zeinobia said...

I love Fairoz and I love this song , and I really love it

MaLek said...


هوا سؤال تاعبني بس
اشمعنى الاغنيه دي بالذات لفيروز اللي مافيش بنت قريت لها او عرفتها او اي حاجه الا وبتفكر فيها وبتغنيها وبتتذكرها على طول
دا سؤال جانبي
بس بجد الموضوع رائع
برافو

Nerro said...

A beautiful post to start the day :))

littilemo said...

oh so touching

tamer said...

اكثر من رائع عزيزتى ايمان


منوعات جميلة

استمرى

وفقنا الله لما فية الخير

مع خالص تحياتى

Zeryab said...

فيروز بنت لبجن والعفاريت..ربنا يفتح نفسك كمان وكمان على الفراولة وااحاجات الملونة بس..غامق لأ

blueberry said...

thanks for sharing this special moments with us.

teslamy.

Bent Masreya said...

شوقتينى للقرنفل
انا عايزة من ده

bosbos said...

هو ده الحب بجد

بوست حلو قوي كنت حاسه اني سامعه فيروز مع كلامك

Jouly said...

First of all i want 2 say ALF MABROUK w SORRY fe3lan 3al ta27'ir ama 3an el post dah fa fe3lan wahmy w 7aseto awy RABENA ye7'ali ayamek asdi ayamko kolaha 7ob f 7ob w fe3lan THX 4 sharing us this very special moments :)

shababik said...

هوة الصبح كتير بيبقي كدة
ابيض
وبريء
ونضيف
وريجتة حلوة كمان.
علي فكرة انا جوعت.

naeel said...

انا لست من هواة الكتابة ولا الشعر إلا أن الكتابات الجذابة تعجبني كثيرا..
كنت أبحث عن كلمات الأغنية "بكتب إسمك".. وإذا بالقدر يرميني لموقعك.. وهذه فرصة للتعبير عن مدى إعجابي باللغة المستعملة في كافة الجمل, بهنيك يا ايمان على اللغة الراقية والرائعة جدا،

*** هذا وانا لم أقرأ أكثر من ربع الصفحة الأولى فقط..
وشكراً

 

eXTReMe Tracker